تعكس قيمة الأصول قوة المحفظة الاستثمارية للمنظمات وتعزز من فرص جذبها لاستثمارات أو تمويلات أو مساهمين، كما تفيد الشركات الناشئة التي تتطلع لبيع أو طرح أسهمها أو جزء منها بالأسواق المالية بعد بلوغ مراحل متقدمة من النمو، ولذا يجب أن تهتم المنظمات بالحفاظ على أصولها وتعظيم قيمتها بشكل مستمر من خلال وضع خطة لذلك تشمل خطوات واضحة والتي نستعرض بعض منها مما قد يساهم في بلوغ ذلك الهدف.

    ومن الممكن أن تفيد تلك الخطوات والاستراتيجيات التالية المنظمات التي تسعى لتعظيم قيمة أصولها وهي:

      • رصد ومعرفة الأصول والأعمال

      تحتاج أي منظمة إلى معرفة ورصد الأصول التي لديها أو تمتلكها والتي يجب أن يتم جمعها في سجل للأصول، والذي يكون بمثابة مستودع أصول مركزي يجمع الأصول المادية والرقمية والافتراضية التي تخضع تبعيتها أو ملكيتها للمنظمة، ويهتم المستثمرون بحساب العائد من استثماراتهم ويعملون على قياس ذلك بناءً على العائد السنوي المتوقع أو فترة الاسترداد.

      • جمع البيانات الوصفية والتفصيلية

      على الرغم من أهمية سجل الأصول إلا أن نقص المعلومات قد يعيق جهود تعظيم قيمة الأصل، ولذا يتطلب أن يشمل السجل السمات المتعلقة بالأصول مثل نوع الأصل واسم الشركة المصنعة إذا كان معدة أو جهاز أو شئ ملموس، وكذلك توفر سجل للوثائق الخاصة بالاستخدام والمستخدم الحالي المُشغل أو المسؤول وجداول الصيانة والإصلاح، كما يجب أن تراعى أوقات وفترات التشغيل للمعدات والأجهزة عند تقييمها بجداول الأصول، علمًا بأن البيانات الوصفية تشمل أيضًا الحالة والموقع خاصة إذا كان الأصل مقر أو بناء تجاري أو إداري أو غيره وكذلك التكلفة أو القيمة لكل أصل.

      • قياس حالة استخدام الأصول

      تحتاج المنظمة إلى قياس حالة استخدام أصولها القابلة لذلك للتعرف على قيمتها وقدرتها على الوفاء بالمتطلبات قبل قرار اللجوء إلى شراء أصل جديد، وربما تحتاج المنظمة إلى إعادة توزيع الأصول غير المستغلة للوفاء بأحد المتطلبات بدلًا من اللجوء لشراء أصل جديد قد يحملها أعباء مالية إضافية.

      • ترتيب أولويات واحتياجات المنظمة

      تهتم المنظمات خاصة كثيفة الأصول بتحديد احتياجات الأصول للمنظمة، والعمل على الاستفادة من الأصول غير المستغلة أو بيعها حال عدم الحاجة إليها، مما يحقق الاستخدام الأمثل للأصول.

      • توقع المسار المستقبلي للأصول

      تطبق معظم المنظمات ما يعرف بدورة حياة الأصول نظرًا لما لبعض الأصول الملموسة مثل الأجهزة والمعدات من عمر افتراضي أو ساعات تشغيل، ولذا من المهم متابعة ذلك بشكل دوري، والاستعانة بمقاييس الأداء التي تساعد في توقع العمر والوقت الذي قد يحين فيه الاستبدال، كما يجب متابعة حالة المقار والأصول الإنشائية للمنظمة والقيام بالصيانات اللازمة لعدم تهالكها وتجنب تراجع قيمتها السوقية. 

      • تتبع الأصول والتنبيهات في الوقت المناسب

      تمثل متابعة الأصول وحالتها أحد الأمور الهامة التي تضمن عدم تعطل الإنتاجية في المنظمات الصناعية والإدارية، خاصة أن إصلاح وصيانة البنية التحتية القديمة يعد أمرًا مكلفًا ويعطل سير العمل، وهنا تكمن أهمية متابعة الأصول في المنظمات الصناعية عبر نظام متخصص بذلك ورفع التنبيهات بشكل فوري إلى الأطراف المسؤولة لعدم عرقلة سير العمل.  

      • التصرف في الوقت المناسب

      يتطلب التعامل مع التنبيهات الصادرة عن نظام الأصول لدى المنظمة السرعة والعمل على طرح حلول سريعة بشكل ملائم يحمي الأصول، حيث يساهم استخدام برنامج فعال لإدارة الأصول في خفض التكاليف ويزيد أيضًا من توافر الآلات عن طريق تحسين الخدمات وعمليات الصيانة. 

      • خلق فريق قوي ومستقر

      يعد استقرار وقوة فريق العمل من العوامل المؤثرة على قيمة الأصول وتقييمها من قبل المستثمرين عند دراسة الاستثمار في منظمة ما، ففريق العمل القوي المستقر يضمن سير العمل حاضرًا ومستقبلًا بشكل سلس، وعلى الرغم من أن ذلك يتطلب سعر وتكلفة أعلى على المنظمة إلا أنه من الأمور الهامة، خاصة في المنظمات التي ترتبط نتائج أعمالها بالفريق أو علاقة المالك والإدارة مع العملاء مثل مجالات التسويق والمبيعات وغيرها، وقد يصبح جزء من السعر التقييمي للمنظمة مرهونًا ببقاء المالك أو الفريق في العمل للحفاظ على علاقات العملاء المستمرة.

      • عرض القوة بالأرقام

      من المهم أن تعرض المنظمة قوتها وحجم أصولها بالأرقام لما يوفره ذلك الأسلوب من دلالات تشير إلى قيمة الأصول وعددها وتنوعها ومؤشراتها المالية للربح والخسارة، وتجيب الأرقام عن تساؤلات المستثمر حول المنظمة وترصد سنوات من البيانات المالية الواضحة التي يحتاج المستثمرون ما لا يقل عن 3 سنوات ماضية عند عزمهم الاستثمار بأي منظمة.

      • خلق سمعة راسخة في السوق

      تعمل المنظمات على خلق سمعة راسخة في السوق بين العملاء والمنافسين، مما يعزز نمو حصتها السوقية وفرص توسعها، لكن هذا يفيد أيضًا في تعظيم قيمة أصولها، خاصة أن المستحوذ دائمًا ما يبحث باستمرار عن الأعمال الرائدة في مختلف المجالات، كما يبحث عن آراء العملاء تجاه المنظمات والشركات التي يقبل على الاستثمار بها سواء على مواقع الإنترنت ومنصات التواصل الاجتماعي، والمعارض التجارية والمؤتمرات الصناعية، بجانب تحري آراء الموردين والمنافسين.